سيُقتل مليون و400 ألف شخص بـ24 ساعة.. أرقام مخيفة عن الحرب المقبلة

Last Update : Monday 24 July 2017 - 2:11 PM

تصاعد التوتر في العالم بسبب الأسلحة النووية، خصوصًا بعد تجربة كوريا الشمالية الناجحة بإطلاق صاروخ بالستي عابر للقارات.

فقد حذّر وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس من الردّ الأميركي بحال إستخدمت بيونغ يانغ الأسلحة النووية. كما تحدّث الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن ضرورة الإهتمام بالملف النووي.

فمع إزدياد التلميحات للعودة الى توسيع الترسانات النووية حول العالم، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في إجتماع لقادة القوات المسلّحة إنّ تعزيز القدرة النووية يجب أن تكون الهدف الرئيسي في العام 2017.

ما هي الدول التي تملك سلاحًا نوويًا؟

بحسب صحيفة “تلغراف” البريطانيّة، تملك 5 دول في العالم أسلحة نووية هي: فرنسا، الصين، روسيا، الولايات المتحدة والمملكة المتحدة. وقد أعلنت هذه الدول عن إمتلاكها لهذه الأسلحة، ولكنّها وقعت على معاهدة الحدّ من إنتشارها. وهذه المعاهدة تشرّع امتلاك الدول لهذه الاسلحة، لكن ليس من المفترض أن تبقى بحوزتها الى الأبد، بل تلتزم عبر المعاهدة بإلغائها.

كما يوجد 4 دول أخرى تملك 340 رأسًا نوويًا، لكنّها لم توقّع على المعاهدة، وهي باكستان، الهند، إسرائيل وكوريا الشمالية.

أمّا روسيا وأميركا فيتشاركان 88% من الترسانة النووية العالمية. إذ يقدّر أنّ الدولتين تملكان 10 آلاف رأس صاروخ نووي.

كم هذه الأسلحة النووية مميتة؟

الرؤوس النووية البالغ عددها 14900 قادرة على قتل ملايين الناس حول العالم وأن تدمّر عشرات المُدن.

بحسب “تلغراف”، فإنّ الأسلحة الروسية والأميركية مجتمعةً لديها قوّة 6600 ميغاطن، أي ما يُعادل 10 مرات مجمل حرارة الشمس التي تتلقاها الأرض في الدقيقة.

ووفقًا للموقع الخاص بخارطة الرؤوس النووية، فإنّ رمي واشنطن لقنبلة B-83 الهيدروجينية يُمكن أن يقتل مليون و400 ألف شخص في أوّل 24 ساعة من إطلاقها. فيما يُصاب 3.7 مليون آخرون، جراء الإشعاعات الحراريّة.

كذلك قنبلة القيصر الروسية، فهي أكبر قنبلة نووية تمّ إختبارها. وإذا ضربت هذه القنبلة نيويورك ستتسبّب بقتل 7.6 مليون شخص وجرح 4.2 مليون آخرين.

وختمت الصحيفة تقريرها بالقول إنّه إذا وسّعت روسيا وأميركا قدراتهما النووية، فيُمكن أن يدخلا العالم في حرب باردة جديدة.

2017-07-24 2017-07-24