طبقي مكعبات الثلج على جسمك بهذه الطريقة واخسري الوزن بوقت قياسي!

Last Update : Saturday 30 September 2017 - 6:04 PM

سيواجه المنتخب البرازيلي، الذي ضمن مقعده في كأس العالم 2018 بروسيا، نظيره الياباني وديا يوم 10 تشرين الثاني المقبل في مستهل استعداداته للبطولة الكروية الأكبر على سطح الأرض، قبل أن يواجه المنتخب الألماني في 27 آذار.

وستكون مباراة اليابان هي التحضيرية الأولى للفريق الذي يبحث عن نجمته السادسة في المونديال، والتي سيحتضنها ملعب “بيير موروا” بمدينة ليل الفرنسية، وذلك وفقا لما أكده الاتحاد البرازيلي لكرة القدم في بيان رسمي.

أمّا المواجهة النارية المنتظرة بين بطل العالم والبرازيل، فستكون في العاصمة برلين يوم 27 آذار، وهي المواجهة الأولى بينهما منذ خسارة البرازيل المذلة بسباعية لهدف على أرضها.

وأكد منسق المنتخبات بالاتحاد، إيدو غاسبار: “سنختتم مشوارنا بتصفيات المونديال في شهر تشرين الأول، الآن سنغير الوجهة ويمكننا الحديث بحرية أكبر عن تحضيراتنا للمونديال.. وبالطبع كون المنتخب الياباني يمثل مدرسة أخرى عن التي اعتدنا مواجهتها، فستمثل المباراة تجربة جديدة بالنسبة للفريق”.

ويؤمن أدينور ليوناردو باتشي “تيتي” المدير الفني لـ(السيليساو) بأنه على البرازيل أن تستعد ليس فقط بمواجهة منتخبات أوروبية ولاتينية، ولكن أيضا آسيوية، من بينها اليابان، التي ضمنت هي الأخرى تأهلها للمونديال الصيف المقبل.

وإضافةً إلى المباراتين المذكورتين، توجد مفاوضات من أجل خوض وديتين أمام انكلترا في لندن منتصف تشرين الثاني ووروسيا في 23 آذار من العام المقبل في إحدى مدن القارة العجوز

2017-09-30 2017-09-30